الرئيسية من نحن النسخة الكاملة
سيمنبي يدعو لاتفاق مماثل لاتفاق الحديدة ويصف الهجوم الحوثي على مأرب بـ"الاعتداء الدموي المأساوي"
الثلاثاء 6 ابريل 2021 الساعة 13:34
متابعات
دعا المبعوث السويدي إلى اليمن بيتر سيمنبي، إلى وقف الهجوم الحوثي على محافظة مأرب واصفاً بأنه اعتداء "دموي ومأساوي".

وقال في حوار مع "الشرق الأوسط"، نشرته الثلاثاء، "يجب حل مشكلات اليمن من خلال عملية سياسية واسعة شاملة، تبدأ بوقف إطلاق النار على الصعيد الوطني".

وأضاف: "وقف إطلاق النار هو أهم خطوة لتخفيف المعاناة الإنسانية، وهو يتطلب الحد الأدنى من الثقة بين الأطراف التي يمكن إثباتها بخطوات من كل جانب لتهدئة المواجهة، المكان الأكثر وضوحاً، حيث يمكن للحوثيين القيام بذلك، هو حول مأرب".

وأكد المبعوث السويدي على أن اتفاق استوكهولم الذي استضافته بلاده بين الأطراف اليمنية جنب مدينة الحديدة كارثة إنسانية آنذاك، مطالباً باتفاق مشابه لوقف الهجوم الحوثي على محافظة مأرب.

وعن إمكانية استضافة مشاورات سلام جديدة بين الأطراف اليمنية، قال سيمنبي إنه لا توجد خطط لاستضافة المشاورات اليمنية في الوقت الحالي بسبب كورونا، لكنه عاد وقال: "ما زلنا على استعداد للمساهمة متى كان ذلك ممكناً مفيداً، واتفقت الأطراف".

ومنذ مطلع فبراير الماضي تشن مليشيات الحوثي المدعومة من إيران هجوماً عنيفاً على مأرب في محاولة لتحقيق مكاسب على الأرض، يصاحب ذلك قصف مدفعي وصاروخي مكثف على مخيمات النازحين والأحياء السكنية الآهلة بالمدنيين.

وتضم مأرب أكثر من 90 مخيمًا للنازحين يقطنها نحو 2 مليون نازح، منهم 965 ألف طفلا و429 ألف امرأة، فرّوا من المحافظات القريبة التي تشهد معارك مستمرة منذ ستة أعوام.

متعلقات