الرئيسية من نحن النسخة الكاملة
سام: مليشيا الحوثي ارتكبت 70 % من انتهاكات الأطفال في اليمن
الجمعة 20 نوفمبر 2020 الساعة 12:11
متابعات
قالت منظمة سام إن مليشيا الحوثي الانقلابية، ارتكبت 70% من انتهاكات الأطفال في اليمن.

ونشرت منظمة سام إحصائية بمناسبة اليوم العالمي للأطفال، إحصائية مرعبة لانتهاكات طالت الطفل.

وتضمنت الإحصائية صوراً من الانتهاكات المتعددة التي تعرض لها الأطفال في اليمن منذ انقلاب مليشيا الحوثي قبل ست سنوات.

وأشارت المنظمة إلى أن مليشيا الحوثي ارتكبت 70% من الانتهاكات بينما ارتكبت جماعة أخرى  10% من انتهاكات الأطفال.

وبحسب إحصائية سام فإن مليوني طفل يعانون من سوء التغذية الحاد، و400 ألف منهم يعانون سوء تغذية حاد مهدد للحياة.

بينما تسرب أكثر من مليوني طالب من التعليم نتيجة انقطاع المرتبات والقصف وتدمير أو تعطيل أو تحويل 2500 مدرسة إلى غرض خارج الدراسة.

وقالت سام إن عدد الأطفال الذين قتلوا خلال هذه الفترة بلغ أكثر من 5700، طفل سقط العدد الأكبر منهم في مدينة "تعز" بعدد 1000 طفلا، تلتها "عمران " ( 404)، "حجه " (368)، "صعدة " (262)، و"صنعاء " (260).

وأوضحت "سام" في إحصائيتها أنّ 1300 طفلا قتلو نتيجة تعرضهم لشظايا قاتلة من قبل مليشيا الحوثي، و 190 آخرين نتيجة لإصابات مباشرة بالرصاص،، بينما قتل 175 بالقنص المباشر، وقتل 250 طفلا نتيجة إصابتهم بشظايا الألغام، وقتل 3000 طفلا في جبهات القتال، في حين قتل 41 طفل على يد جماعات متطرفة .

بينما بلغ عدد الأطفال المصابين 8170 مصاب، كانت النسبة الأكبر منهم في مدينة "تعز" بعدد وصل إلى 4000 مصاب، وكان السبب الأكبر لإصابة الأطفال القصف العشوائي، حيث وصل عدد ضحاياه إلى 2500 طفل، و690 طفلا آخرين أصيبوا بالرصاص، بينما أصيب 280 طفلا برصاص قناص حوثي، وأصيب 40 طفلا من قبل جماعات متطرفة، ولا توجد معلومات دقيقة لعدد من أصيب من الأطفال المجندين في جبهات القتال وفقا لإحصائية المنظمة.

وطالبت "سام" جميع الأطراف بضرورة الالتزام بقوانين الحرب في الصراع الدائر في اليمن ، ودعت الامم المتحدة إلى إدراج كافة الأطراف ضمن القائمة السوداء لمنتهكي جرائم الطفولة في اليمن، والعمل على فتح تحقيق جدي ومستقل بشأن جرائم استهداف الأطفال، وإحالة كل من ثبت ارتكابه جرائم حرب إلى القضاء.

متعلقات