الرئيسية من نحن النسخة الكاملة
اشتداد المعارك في أبين ومليشيا الانتقالي تدفع بتعزيزات بشرية
الخميس 19 نوفمبر 2020 الساعة 12:12
متابعات
تجددت المعارك القتالية، بين قوات الجيش الوكني، وميلشيات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً في محافظة أبين (جنوبي اليمن). 

  وقالت مصادر  محلية، "إنّ انفجارات عنيفة سُمعت شمال مدينة زنجبار وأطراف منطقتي الطرية والشيخ سالم، وسط تبادل مكثف للقصف بكافة أنواع الأسلحة بين الجانبين". 

  وأفادت المصادر "أن ميلشيات الانتقالي دفعت بتعزيزات كبيرة تتألّف من دبابات ومدافع متطورة، بالإضافة إلى مئات المقاتلين مما يسمى بقوات الحزام الأمني في منطقة يافع، الذي يقوده شقيق رئيس المجلس".

وخلال الأيام الماضية دارت معارك عنيفة بين القوات الحكومية وميلشيات الانتقالي، في ظل استمرار التفاوض في الرياض بشأن إعلان تشكيل الحكومة المقبلة والمتعثر إعلانها منذ أشهر، ضمن التعثر الذي يشهده اتفاق الرياض الذي تم توقيعه في 5 نوفمبر 2019. 

متعلقات