الرئيسية من نحن النسخة الكاملة
منظمة حقوقية: التصعيد الحوثي في مأرب ينذر بكارثة إنسانية والنازحين يعيشون أوضاعاً صعبة
الأحد 13 سبتمبر 2020 الساعة 17:15
متابعات
قالت منظمة حماية للتوجه المدني، إن تصاعد العنف بمحافظة مأرب ينذر بكارثة إنسانية كونها تأوي ملايين النازحين، مشيرة إلى اقتراب المعركة من المخيمات الواقعة شمال غرب وجنوب المحافظة. واستنكرت المنظمة الصمت الأممي والمجتمع الدولي إزاء الهجمات الصاروخية المتكررة لمليشيا الحوثي على مدينة مأرب المكتظة بالسكان. وأضافت المنظمة أن الأحداث المتسارعة منذ مطلع العام تسببت في تهجير ونزوح آلاف الأسر من مناطق شمال غرب وجنوب مأرب، وأصبحت أوضاعها مأساوية للغاية في ضل غياب شبه كامل للعمل الإنساني والإغاثي. وكانت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في مأرب، قد سجّلت نزوح ألفين وتسعمائة وخمسٍ وأربعين أسرة من الجوف والبيضاء ومأرب. وأشارت إلى أن المواجهات والقصف العشوائي “الأخير” الذي تشنه مليشيا الحوثي تسبب بموجة نزوح كبيرة، وأن النازحين توزعوا على ضواحي مدينة مأرب ومديريات مدغل والوادي ورحبة وصرواح ورغوان.
متعلقات