الرئيسية من نحن النسخة الكاملة
محدث الجيش يكشف عن آخر المستجدات المديانية في ثلاث محافظات
الاثنين 23 مارس 2020 الساعة 14:31
متابعات



كشف الجيش الوطني عن مسار المواجهات العسكرية مع ميلشيات الحوثي الانقلابية، في كل من جهة صرواح، غرب مأرب، وجبهة قانية في البيضاء، بالإضافة إلى جبهة محافظة الجوف، والتي تشهد معارك مستمرة.


قال الناطق الرسمي للجيش العميد الركن عبده عبد الله مجلي: "أن قوات الجيش مسنودة بمقاتلات التحالف، ورجال القبائل يواصلون التقدم في أكثر من جبهة وسط تقهقر وفرار عناصر المليشيات الحوثية".

 

واضاف أن القوات تمكنت من تحرير عددا من المواقع والجبال الحاكمة في جبهة قانية (شرق محافظة البيضاء)، أهمها القطور والتباب السود، بعد أن كانت تتمركز فيها المليشيات الحوثية، واستعادوا كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر المتنوعة.

 

أوضح في تصريح - نقله موقع الجيش "26سبتمبر" - أن العشرات من عناصر المليشيا وقعوا بين قتيل وجريح وأسير فيما لاذ البقية بالفرار، بينما يواصل الجيش التقدم بخطى ثابتة، لتحرير مواقع جديدة، في ذات الجبهة.

 
وأكد العميد مجلي "أن أبطال القوات المسلحة يتمتعون بالجاهزية القتالية والمعنوية العالية، ويلقنون المليشيات الحوثية دروساً قاسية ويكبدونهم خسائر فادحة".

 
وفي جبهة صرواح حققت قوات الجيش مسنودين برجال القبائل ومقاتلات التحالف العربي تقدمات ميدانية مهمة، حيث تمكنوا من تحرير عدد من الجبال والمواقع الهامة على امتداد جبهات صرواح.

 
وقال ناطق الجيش مجلي: "إن قوات الجيش مسنودة برجال القبائل سيطرت على منطقة دير صرواح وجبال المهتدي وخطاب، وما تزال تلاحق عناصر المليشيات في المنطقة".

 
وأضاف: "تلقت المليشيات الحوثية هزيمة قاسية، في صرواح، حيث تم اسر وقتل عدد كبير من عناصرها وما زالت جثثهم مرمية في الجبال والوديان".

 
وأكد المتحدث "أن القوات تواصل التقدم وبشكل مستمر في جبهات عدة، على امتداد جبهات صرواح، وتكثف من عمليات الكمائن والتطويق لمواقع المليشيات واستسلام العديد من عناصر المليشيات".


وناشد الصليب الأحمر الدولي بانتشال جثث المليشيات المنتشرة في الجبال والوديان، بعد ان خلفتها المليشيات وفرت هاربة من مواقعها في صرواح.

 
وأشار ناطق الجيش أنه نتيجة للخسائر الكبيرة التي تكبدتها المليشيات الحوثية في جبهة صرواح لجأت المليشيات الحوثية لاستهداف الأحياء السكنية بمدينة مأرب، بالصواريخ، والتي اسفرت عن استشهاد وجرح عدد من المدنيين، وتدمير منازلهم.

 
وفي محافظة الجوف أكد المتحدث أن قوات الجيش تواصل عمليات الاستدراج والكمائن للمليشيات الحوثية في مناطق متفرقة من جبهة خب والشعف وشرق مدينة الحزم، وكبدوا المليشيات خسائر فادحة.

 
وقال مجلي: "إن الميليشيات تكبدت خسائر كبيرة وتم أسر عدد كبير من عناصرهم في جبهتي الوجف في خب والشعف ومنطقة صبرين شرق الحزم".

 
وطالب الأمم المتحدة بتصنيف مليشيات الحوثي المتمردة جماعة إرهابية، مشيرا إلى أنها استهدفت الأحياء المدنية والمأهولة بالسكان أكثر من مرة وسط صمت وتغاضي على جرائمها بحق المدنيين.

 
ونوه العميد مجلي إلى أن مليشيات الحوثي تلجأ لبث الشائعات واختلاق الأكاذيب للتغطية على هزائمها وخسائرها المتلاحقة في عدة جبهات.

 
ودعا وسائل الإعلام لتحري الدقة والمصداقية، وتقصي الحقائق والأخبار من مصادرها الرسمية والابتعاد عن نشر الشائعات التي تصدر من مطابخ العدو الحوثي.

متعلقات