الرئيسية من نحن النسخة الكاملة
الحكومة تعتبر عملية تبادل الأسرى بـ"الخطوة الانسانية البحتة" وتطالب بتنفيذها دون مماطلة
الأحد 16 فبراير 2020 الساعة 18:47
متابعات

اعتبر وزير الخارجية، محمد الحضرمي، الأحد اتفاق تبادل الأسرى مع جماعة الحوثي بأنه "خطوة إنسانية بحته" مشدداً على ضرورة تنفيذه "دون مماطلة".

 

وقال الحضرمي في تغريدة نشرها حساب وزارة الخارجية على موقع التدوين المصغر تويتر ، أن "هذا الاتفاق هو ما سعت له الحكومة بتوجيهات الرئيس منذ البداية وفقا لمبدأ الكل مقابل".

 

وثمن الحضرمي، جهود المبعوث الأممي إلى اليمن، واللجنة الدولية للصليب الأحمر المتصلة بالتوصل إلى اتفاق مرحلي لإطلاق سراح الأسرى.

 

وأعلنت الأمم المتحدة في وقت سابق اليوم، موافقة ممثلي أطراف النزاع في اليمن على خطة مفصلة لإتمام أول عملية تبادل رسمية واسعة النطاق للأسرى والمحتجزين منذ بداية النزاع، وذلك في ختام اجتماع دام سبعة أيام في العاصمة الأردنية".

 

وقال بيان مشترك للمبعوث الأممي إلى اليمن واللجنة الدولية للصيب الأحمر، إن" الاتفاق خطوة أولى نحو الوفاء بالتزامات الأطراف بالإفراج المرحلي عن جميع الأسرى والمحتجزين على خلفية النزاع وفقًا لاتفاقية ستوكهولم".

 

وكانت الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي قد وافقا في محادثات السويد أواخر العام 2018 على تبادل 15 ألف أسير، وسلّما لوائح بأسماء هؤلاء إلى وسيط الأمم المتحدة إلا أنها ظلت متعثرة بسبب تبادل الطرفين الاتهامات بعرقلة تنفيذ الاتفاق.

متعلقات