الرئيسية من نحن النسخة الكاملة
الحكومة تهدد باللجوء إلى مجلس الأمن إذا لم ترضخ الإمارات للحوار!
السبت 7 سبتمبر 2019 الساعة 14:52
متابعات

قال نائب وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي، يون السبت، إن حل الأزمة في جنوب اليمن يكمن في "الوقوف بجدية وشفافية أمام انحراف دور الإمارات"، معربا عن ترحيبه بالحوار مع المجلس الانتقالي الجنوبي "لكن ليس في الوقت الراهن".

 

وأضاف الحضرمي أن الحكومة ترحب بالحوار "لكن نعتقد أن المهم الآن هو أن نقف أمام انحراف الدور الإماراتي في التحالف وهذا هو الحل؛ أن نعمل لتصحيح مسار التحالف الذي بسبب القصف الجوي، وما اتضح لنا في الفترة الأخيرة من الإمارات أنه خرج عن المسار".

 

وأكد الحضرمي في حوار مع وكالة سبوتنيك الروسية، "أن الوقوف بجدية وشفافية أمام انحراف الإمارات هو الحل، الحل للعودة إلى عدن، وإعادة بوصلة التحالف للاتجاه صحيح".

 

وتابع نائب وزير الخارجية اليمني "لا نريد التركيز على القشور، بالضغط علينا بالتحدث مع الانتقالي، فالانتقالي مهما كان فهم إخواننا، وسيتم الحوار معهم مستقبلا في الوقت المناسب، لكن لباب الأمر الآن هو الجلوس مع الإمارات لحرف البوصلة مرة أخرى للاتجاه الصحيح بعدما انحرفت للأسف الشديد".

 

ونفى الحضرمي وجود أي حوار بأي شكل من الاشكال مع قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي في الوقت الحالي، مشيراً إلى أن ذهاب الحكومة "إلى مدينة جدة كان في البداية للجلوس مع الأشقاء في السعودية، كونهم قادة التحالف".

 

كما نفى الحضرمي وجود أي ضغوط على الحكومة من السعودية من أجل التفاوض مع الانتقالي الجنوبي وقال "نعلم أن هناك رغبة صادقة وواضحة وصريحة من الأشقاء في السعودية لإعادة بوصلة التحالف ضد الحوثي، الذي يمثل المشروع الإيراني في اليمن، وهذا واضح وجليّ".

 

وتابع "ليست ضغوطا، بل محاولة لإعادة الاتجاه لقوى التحالف، نحن نرحب بالحوار، وفي نفس الوقت نرى أن الطريق الوحيد لتصحيح المسار هو الجلوس مع الإمارات العربية المتحدة، وبتقويم ما يحدث، وهذا هو الطريق الأنسب لأي حوار".

 

وإجابة عن سؤال حول استجابة الإمارات لدعوة الحوار الذي تريده الحكومة، قال الحضرمي "نحن الآن في تشاور مستمر مع الأشقاء في السعودية، وليست لدينا معلومات إذا كان هناك استجابة من الإمارات".

متعلقات