الرئيسية من نحن النسخة الكاملة
خبث فارسي
همدان العليي
السبت 1 فبراير 2020 الساعة 15:19

في فبراير 2014، وتحديدا عندما فشل مرتزقة إيران في السيطرة على مديرية أرحب، قالوا بأن عبدالملك الحوثي وجه عبيده بعدم السيطرة على أرحب، وبعد سيطرتهم على صنعاء في سبتمبر (نفس العام) اقتحموا المديرية وفجروا عشرات المنازل وهجروا سكانها. اليوم، يقول المرتزق محمد البخيتي بأن سيده وجّه بعدم دخول مليشياته إلى مأرب.

وفي الحقيقة أنهم عرفوا بأن قوات الجيش الوطني والمقاومة والقبائل أعادت ترتيب صفوفها واستعدوا للمواجهة بدعم التحالف العربي، وبمثل هذه التصريحات يقومون بتخدير خصومهم.

أما اشارته إلى أن دولة عربية توسطت وطلبت منهم عدم دخول مأرب، فالهدف من مثل هذا الحديث هو محاولة دق اسفين بين المملكة العربية السعودية وبين الجيش الوطني والقبائل في مأرب، من خلال القول بأن قطر توسطت كي لا يتم كسر حزب الإصلاح في مأرب